أحرار الشام تؤكد: نسفنا تجمعًا للضباط الروس في اللاذقية

أحرار الشام تؤكد: نسفنا تجمعًا للضباط الروس في اللاذقية

كشفت حركة أحرار الشام الإسلامية عن عملية عسكرية استهدفت تجمعًا للضباط الروس، في منطقة صنوبر جبلة قرب مدينة اللاذقية.

العملية التي نفّذت يوم الأحد 21 شباط الجاري، أحدثت أصوات انفجارات كبيرة، سمعت في مدينة اللاذقية، بحسب شهود عيان، ولم تعرف تفاصيلها في ذلك الوقت.

وقال أبو اليزيد تفتناز، مسؤول الإعلام العسكري في أحرار الشام، إن العملية جاءت بعد رصد واستطلاع وتجهيز دام أسابيع، وتمكنت سرية “أصحاب النقب” بتنسيق مع حركة “بيان”، من إيصال سيارة مفخخة إلى القاعدة العسكرية.

وبعد رصد اجتماع لكبار الضباط الروس داخل المنطقة، التي تعتبر من المراكز العسكرية المهمة للقوات الروسية في الساحل، وتبعد 15 كيلومترًا عن مركز المدينة، فجّرت السيارة خلال الاجتماع، ما أوقع قتلى وجرحى في صفوفهم، بحسب “أبو اليزيد”.

وأوضح المسؤول الإعلامي في الحركة، في حديث إلى عنب بلدي، أن مكان الاجتماع نسف عصر الأحد 21 شباط، مشيرًا إلى تأخير الإعلان عن العملية “لضرورات أمنية حتى عودة منفذي العملية سالمين إلى المناطق المحررة”.

مراسل عنب بلدي، الذي كان موجودًا في ريف اللاذقية أثناء تنفيذ العملية، أوضح أن سيارات الإسعاف والإطفاء وصلت إلى مكان التفجير، ونقلت قسمًا من الجرحى إلى مشافي مدينتي جبلة واللاذقية، وعقب ذلك وصلت حوّامات روسية إلى المنطقة.

وعلمت عنب بلدي أن تسجيلًا مصورًا ستنشره الحركة مساء اليوم، ويظهر صورًا واضحة لاستهداف مقر الاجتماع، والأضرار التي خلفتها السيارة المفخخة.

وتعتبر محافظة اللاذقية مركزًا رئيسيًا للقوات الروسية في سوريا، ولا سيما قاعدة حميميم الجوية قرب مدينة اللاذقية، وتعد منطلقًا للمقاتلات الحربية والحوامات التي تستهدف المدن والبلدات السورية.

تحديث: تسجيل للحظة التفجير

عملية “السيف الدمشقي”، التي استهدفت اجتماعًا لضباط روس في اللا…أول تسجيل مصور لعملية “السيف الدمشقي”، التي استهدفت اجتماعًا لضباط روس في اللاذقية، بحسب حركة أحرار الشام الإسلامية.التفاصيل: http://www.enabbaladi.org/archives/66393#عنب_بلدي #سوريا #اللاذقية #جبلة

Posted by ‎جريدة عنب بلدي enab baladi‎ on Wednesday, February 24, 2016

شارك المقال

مقالات متعلقة

التعليقات