fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اعتذار من رئيسة حكومة هونغ كونغ مع رفضها للاستقالة

مظاهرات تطالب باستقالة رئيسة حكومة هونغ كونغ - 15 حزيران 2019 (AFP)

مظاهرات تطالب باستقالة رئيسة حكومة هونغ كونغ - 15 حزيران 2019 (AFP)

ع ع ع

اعتذرت رئيسة هونغ كونغ، كاري لام، اليوم الثلاثاء 18 من حزيران، عن الاضطرابات التي حصلت بسبب قانون تسليم المطلوبين، ولكنها رفضت التنحي استجابة لطلبات المحتجين.

وكانت المقاطعة البريطانية السابقة شهدت أكبر احتجاجات في تاريخها منذ الاستقلال عن بريطانيا وبدء حكمها شبه الذاتي عام 1997، مع خروج مليوني متظاهر يوم الأحد الماضي من أصل سبعة ملايين نسمة في المدينة.

وطالب المحتجون باستقالة رئيسة الحكومة عقب استخدام الشرطة للعنف في تفريق المتظاهرين يوم الأربعاء الماضي، مستخدمة الرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه ورشاش الفلفل.

وأوقفت لام يوم السبت قانون تسليم المطلوبين، الذي أشعل الاحتجاجات قبل أسبوعين مع مخاوف من سماحه بامتداد السلطة الصينية على المقاطعة، ولكنها لم تتمكن من تهدئة الجموع.

وقالت في مؤتمر صحفي اليوم، “علي شخصيًا تحمل أكبر قدر من المسؤولية. هذا أدى لجدل، ونزاعات وقلق في المجتمع، ولهذا أنا أقدم أصدق اعتذاراتي لكل شعب هونغ كونغ”.

ومن المفترض، وفق الاتفاقية التي وقعت عام 1997 إثر مغادرة بريطانيا لهونغ كونغ، أن تحتفظ المقاطعة بإدارة شبه ذاتية حتى عام 2047 قبل أن تعود بشكل كامل إلى السلطة الصينية.

وكانت لام رفضت سحب القانون الذي اعتبرت أن هدفه سد الفراغ القانوني والحؤول دون تحول المدينة لملجأ للمجرمين، مع التأكيد على أنه لن يستهدف المعارضين السياسيين للصين وسيتوافق مع حقوق الإنسان.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة